أخر المقالات
تحميل...
ضع بريدك هنا وأحصل على أخر التحديثات!

عـــالــمـك الــخـاص بـــك!.

23‏/11‏/2019

قابلية القسمه علي 7


شيكا فتى نيجيري اكتشف خلال عطلته المدرسية طريقة لمعرفة قابلية قسمة عدد ما على 7، وذلك بعد أن درس كتابا يتحدث عن قابلية قسمة الأعداد على الأعداد 2 و4 و5 و...

والطريقة التي اخترعها هي كالآتي: لنفترض أننا نريد أن نعلم هل العدد 182 قابل للقسمة على 7؟

نحسب العدد التالي:

18+2x5=18+10=28

و 28 هو عدد قابل للقسمة على 7 اذن فالعدد الأول 182 هو أيضا قابل للقسمة على 7.

نلاحظ أنه يأخذ رقم الوحدات منفردا، فيضربه في 5 ثم يضيف الناتج إلى بقية العدد دون رقم وحداته.

مثال آخر: هل العدد 1687 قابل للقسمة على 7؟

نتبع الطريقة السابقة، نضيف عدد الوحدات مضروبا في 5 إلى باقي العدد كالآتي:

168+7x5=168+35=203

لكن العدد 203 لا نعلم أيضا هل هو قابل للقسمة أم لا؟

اذن نعيد نفس الطريقة على 203:

20+3x5=20+15=35

و35 عدد قابل للقسمة على 7، اذن فـ 203 قابل للقسمة على 7 ومنه فإن العدد 1687 قابل هو كذلك للقسمة على 7 أيضا

ما الذي نستفيده من هذا الاكتشاف إضافة إلى أهميته العلمية؟

علمنا شيكا درسا بليغا، فقد آثر أولا في عطلته أن يدرس كتابا في الرياضيات على أن يقضي وقته كاملا في اللهو واللعب، وهذا أمر عادي لإنسان يعشق ويحب شيئا أن يقضي فيه وقته، فأول ما نتعلمه أن الطريق الأسهل للتميز والتألق والتعلم هو حب المعرفة.

ثم إن الإنسان لا يستسلم لظروفه ولا لشيء آخر يعيقه عن النجاح، كالسن مثلا، فها هو ذا الفتى الصغير يخترع طريقة لم يفكر فيها غيره .


منقول

شاركها مع أصدقائك!
تابعني→
أبدي اعجابك →
شارك! →