الحياة البرية وسياحة الصيد في السودان



الحياة البرية يوجد العديد من المميزات في السوادن المرتبطة بالمناخ ومساحة البلد وموقع البلد الجغرافي مما أثر بشكل إيجابي علي عملية التنوع في الأقاليم النباتية وأيضاً انتشار الغابات الاستوائية الكثيفة في الجنوب وأيضا في المناطق الجبلية , هذا التنوع المميز أدي إلي توفر بيئات مختلفة تتيح للفصائل المتنوعة من الحيوانات للعيش والتناسل بشكل آمن , فعلي سبييل المثال وجود الغزلان في السودان يعكس بشكل واضح تباين البيئات الطبيعية كما أنها تعتبر ملاجىء طبيعية آمنه للحيوان بعيدأ عن أعين البشر , كما تتنوع الحيوانات البرية وأيضاً الثديات وذلك لأمتداد  حدود السودان بشكل كبير مرورا بمنطقة مدارية كبيرة

تبلغ مساحة المحميات في السودان حوالي 100 ألف كم مربع وذلك طبقا لأحصائية تمت في عام (2006)
كما تتنوع الحيوانات المتوحشة في السودان نذكر علي سبيل المثال وجود الأسود والتماسيح وأفراس البحر والحمير المتوحشة كما يوجد أيضاً العزلان والزراف والزواحف والطيور وذلك لتنوع البيئة المناخيه كما ذكرنا من قبل.
سياحة الصيد
يمتلك السوادن ثروات ضخمة من الحيوانات البرية والطيور مما يجلعه أغني مناطق الصيد في العالم ولكن يجب أن نوضح أن عمليات الصيد تؤثر بشكل سلبي علي الحياة البرية وتؤدي إلي إضعاف السلالة الحيوانية , وربما يؤدي ذلك في المستقبل إلي إنقراض سلالة الحيوان المستهدف صيده بشكل مستمر ولذلك  تم سن بعض القوانين التي تقيد عملية الصيد في السودان ولكن يبقي لعمليات الصيد العشوائية تأثيراً سلبياً.

مناطق الصيد في السودان
منطقة جبال البحر الأحمر والتي تمتد علي طول ساحل البحر الأحمر من حدود إرتريا جنوبا حتي جمهورية مصر العربية شمالاً وأيضاً الأراضي الواقعة بين جبال البحر الأحمر ونهر النيل.
غرب أم درمان ( ينتشر فيها الطيور والثعالب وأيضا الغزلان ولكن بأعداد قليلة )
الصحراء الغربية (الضأن البربري)

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كتاب تفاضل والتكامل كامل

امتحانات الشهادة السودانية للاعوام 2003 حتى 2021

الامتحانات السابقة الشهادة السودانية 2016