أخر المقالات
تحميل...
ضع بريدك هنا وأحصل على أخر التحديثات!

عـــالــمـك الــخـاص بـــك!.

24‏/5‏/2018

محاصيل معدلة وراثياً


يتطور العلم بشكل سريع في كافة المجالات , ونجد يومياً إختراعات جديدة وأبحاث تظهر للنور لتغير من آليات العمل إتجاه فكرة معينة , فدخل مجال الزراعة العديد من الشركات بغرض البحث والتطوير ويتم رصد ميزانيات مصاريف تقدر بالملايين سنويا وذلك من أجل تطوير المجال الزراعي بشكل مستمر , نوضح في هذا المقالة التطور الذي حدث في البذور والتي أنتجت محاصيل معدله وراثيا

فكرة التعديل الوراثي للمحصول:
التعديل الوراثي في المحصول يحدث عن طريق التلاعب بجينات النبات والغرض من ذلك إكساب النبات مميزات غير متواجده به أو التخلص من صفات غير مرغوب بها فالأن أصبحت النباتات أكثر مقاولة للأمراض والفيروسات ومشاكل التربة وأيضاً مقاومه لشح المياه كما أصبحت أكثر إنتاجيه في الفدان الواحد.
فوائد التعديل الوراثي للنبات :
يصبح النبات أكثر مقاومة للأمراض وبالتالي تقل كميات إحتياجه للمواد الكيميائية والمبيدات فتقل مخاطر الإحتباس الحراري وتلوث المناخ والتربة. 
زيادة إنتاجية المحصول وبالتالي المقدرة علي تغطية تزايد السكان المستمر حول العالم مما يسهم في عملية تأمين الغذاء
قوة تحمل المحصول للعوامل المناخيه المختلفة وبالتالي زيادة عمر المنتجات
كل تلك العوامل تؤدي إلي إنخفاض سعر المحاصيل وسهولة الحصول عليها من قبل الطبقات الفقيرة. 
سلبيات التعديل الوراثي للنبات
 التفاعل بين المنتجات المعدلة وراثيا والغير معدلة ينتج محاصيل مختلفة الجينات مما يصعب من عمل المبيدات الحشرية.
زيادة نسبة الحساسية لدي الأطفال من المحاصيل الزراعية , وربما لم يتم تأكيد ذلك من قبل الأبحاث والدراسات ولكن كل الشواهد تؤكد ذلك.
إحتواء المحاصيل المعدلة وراثيا علي مضادات حيوية مقاومة للأمراض فيتعود الجسم علي تلك المضادات ومن ثم لن يكون لها فائدة في حالة الاعتماد عليها كعلاج من أي مرض يصاب به الإنسان.

وفي النهاية نذكر أن تطور العلم دائماً ما يأتي بأشياء نافعه أو ضارة علي المدي البعيد ولن نتأكد من ذلك سوي بالأبحاث والتجارب علي تلك التطورات. 

شاركها مع أصدقائك!
تابعني→
أبدي اعجابك →
شارك! →

0 التعليقات :

إرسال تعليق