أخر المقالات
تحميل...
ضع بريدك هنا وأحصل على أخر التحديثات!

عـــالــمـك الــخـاص بـــك!.

بلاغة الخطاب وعلم النص


بلاغة الخطاب وعلم النص
تاليف 
د.كتور  صلاح فضل 
تكون هذا الكتاب (بلاغة الخطاب وعلم النص)* من خمسة أبواب يحوي كل منها عدة فصول تشكل محتوى الكتاب. وهذه الأبواب هي:
الباب الأول: تحول الأنساق المعرفية
الباب الثاني: بلاغة الخطاب
الباب الثالث: الأشكال البلاغية
الباب الرابع: نحو علم النص
الباب الخامس: تحليل النص السردي
حيث جعل الكاتب كل باب من هذه الأبواب تمهيدا للباب اللاحق، وأساسا نظريا لا بد منه حتى تكون صورة بلاغة الخطاب جلية بعد تتبع عمليات تحولها.
- الباب الأول : الأنساق المعرفية
ربط مفهوم النسق المعرفي في الفكر الحديث بالبحوث التي قدمتها دراسة الأطر الاجتماعية للمعرفة، وتأسيس هذا المفهوم في بحث الظواهر البلاغية والأدبية ضروري لمتابعة التحولات التي تفرض على الباحث اتخاذ موقف منهجي في التعامل مع المادة التي يدرسها.
ومن هنا فإن بلاغة الخطاب لا تقع في منطقة فلسفة العلوم بل تدور في فلك علوم الاتصال التي تخضع لمنطق استدلالي علمي. وبالتالي فإن المقولات والوحدات والمستويات الداخلة في نظريات البلاغة والسرد تختلف عن تلك التي تستخدم في النحو والدلالة والتحليل التداولي للغات الطبيعية. ولاحظ الباحثون في الغرب أن القدر الأوفر من الدراسات الهامة المتعلقة بالخطاب قد أجري خارج نطاق علم اللغة، خاصة في علوم مثل: الأنثروبولوجيا والاجتماع، بالإضافة للبلاغة الجديدة والشعرية. ونشأ علم هام يسمى ( إثنوجرافيا الكلام ) حيث تدرس الأنماط المختلفة للخطابات المستعملة في الثقافات العديدة مثل: القص واللغز واللعب بالكلمات والسباب وغيرها من أساليب السرد والأسطورة.
وهكذا، فإن نظرية الخطاب اللغوية تقوم بوظيفتها كأساس ملائم لدراسة الوظائف والأبنية المحددة. فعلى سبيل المثال ينبغي أن ترتبط مقولات السرد ووحداته بشكل واضح بمستوى الدلالة الكبرى للخطاب، وبالطريقة نفسها؛ فإن بعض العمليات الأسلوبية الأدبية تتمثل على وجه التحديد في تغيير قواعد الترابط والتماسك وشروطها العامة للنص الأدبي.
الباب الثاني: بلاغة الخطاب
الفصل الأول: الاتجاهات الجديدة ( )
يتحدث الكاتب في هذا الفصل عن البلاغة الجديدة وأنها وجدت عام 1958م في كتاب ( بيريلمان) ( مقال في البرهان : البلاغة الجديدة). ثم يتحدث عن أنماط واتجاهات من البلاغة من مثل :
1- بلاغة البرهان ذات الطابع العقلي المنطقي وعلاقتها بالخطاب أن الخطاب نتيجة لواقع، ومن خلال مجموعة التقنيات التي تؤدي إلى تفادي إثارة الانفصام بين الشكل والمضمون، وتضمن عدم إمكانيته.
2- البلاغة البنيوية العامة: يتميز بعدد من السمات أهمها:
قطيعته مع التقاليد البلاغية القديمة، وغلبة الطابع اللاتاريخي عليه، وارتباطه بالتجربة الشكلية ، واتخاذ مبادئها وسيلة لإضفاء الطابع العلمي.ويعد علم الدلالة البنيوي من أهم الأساليب التي توصلت إليها البلاغة البنيوية لتعد ثورة على الأشكال البلاغية القديمة من استعارة وكناية ومجاز . . . إلخ.
3- التحليل التداولي للخطاب:
تحدد علاقة البلاغة بالتداولية من خلال تعريف مجال كل منهما ، فالبلاغة تداولية لأنها ممارسة الاتصال بين المتكلم والسامع بحيث يحلان إشكالية علاقتهما. وما يهم بالتحليل التداولي هو الخطاب وفاعله. فالخطاب - تبعا لذلك - نمط من الإنتاج الدال كان يسمى البلاغة من قبل، وهو الآن بما تراه من تحول معرفي أسهمت فيه البحوث السيميولوجية يسمى علم النص.
الفصل الثاني: من القاعدة إلى الظاهرة ( )
يتحدث صلاح فضل عن انتقال البلاغة من المعيارية إلى الوصفية وأن ذلك لا يتتبع النموذج العلمي المعترف به في الدراسات الإنسانية فحسب، وإنما يتبع أيضا نوعا من الضرورة المعرفية التي تتسق مع طبيعة التحول.
الباب الثالث: الأشكال البلاغية
الفصل الأول: بنية الشكل البلاغي ( )
تعمد الإجراءات التي تتخذها بلاغة الخطاب ويتبناها علم النص إلى تجديد المصطلحات المتداولة في التحليل مع الإشارة إلى علاقتها بالمصطلحات السابقة، ويهتم هنا بمفهوم البنية ؛ فالمجاز دال له مدلولان: أحدهما أولي. والثاني، مجازي. والشكل البلاغي يفترض مدلولا يمكن أن يشار إليه بدالين أحدهما حقيقي والآخر تصويري. وعند البلاغيين الجدد أن الاستعارة هي الشكل البلاغي (الأم) الذي تتفرع منه وتقاس عليه بقية الأشكال حتى أطلق بعضهم على هذا الاتجاه البنيوي في التحليل البلاغي للخطاب اسم البلاغة المختصرة؛ لاقتصارها على الاستعارة باعتبارها بؤرة للمجاز.
الفصل الثاني: إعادة رسم الخرائط ( )
يعنى بالخرائط منظومة الأبنية البلاغية الصالحة لتغطية الأبنية النصية، ورصد أشكالها بما يشمل فضاءها الإبداعي ؛ فبلاغة الخطاب التي تنحو إلى تكوين علم النص لا تستطيع الاعتماد على الخرائط القديمة. ومن الأشكال الجديدة التي تدعو إليها البلاغة الجديدة: الصورة، والرمز، والتخييل.
ويقيم صلاح فضل علاقة بين علم الأسلوب والبلاغة الجديدة فهما يتكاملان ويستقل كل منهما بميدانه، فالأسلوبية تركز على المجال التطبيقي المحدد، والبلاغة على الجانب النظري المجرد ، ثم تنحل هذه العلاقة في مستوى أشمل هو علم النص.
الباب الرابع : نحو علم النص
الفصل الأول: النص وعلمه ( )
يعد النص جهازا عبر لغوي يعيد توزيع نظام اللغة بكشف العلاقة بين الكلمات التواصلية مشيرا إلى بيانات مباشرة تربطها بأنماط مختلفة من الأقوال السابقة والمتزامنة معها. وهكذا فإن النص يمثل عملية إنتاجية عن طريق تفكيك اللغة وإعادة بنائها ، ويمثل عملية استبدال من نصوص أخرى، أي تناص.
وهناك سمة أساسية أخرى للنص الأدبي شغلت الباحثين البنيويين ومن يهتم من التفكيكيين بالأدب، وهي علاقة النص بالكتابة، وارتباطهما معا بمصطلح الخطاب، بحيث يعد الخطاب من هذا المنظور حالة وسيطة تقوم ما بين اللغة والكلام. وهذه السمة ذات أهمية خاصة في عمليات الفهم والتأويل؛ أي في عمليات إنتاج النصوص وإعادة إنتاجها مرة أخرى.
الفصل الثاني : علم النص ( )
إن تحول البلاغة الجديدة في الواقع إلى علم النص يرتبط بمدى قدرة البلاغة في الثقافات المختلفة على إبداع نموذج جديد لتكوين الخطاب بكل أنماطه. دون الاقتصار على نوع واحد منه، كما كانت تفعل البلاغة القديمة. فهناك من يعيد قراءة البلاغة ليجعل منها علما وصفيا بحتا، في مقابل اتجاه آخر يعيد قراءتها ليقيم منها علما توليديا يبحث في كيفية الإنتاج الخلاق للنصوص؛ مما يفضي بها عندئذ إلى أن تصب في علم النص.
الفصل الثالث: الأبنية النصية ( )
تتحدد قواعد الوصول للأبنية الكبرى للنصوص ـ كما يشرحها فان ديجك مؤسس علم النص ـ بالقواعد التالية:
1- الحذف 2- الاختيار 3- التعميم 4- التركيب أو البناء.
الباب الخامس: تحليل النص السردي
الفصل الأول: بلاغة السرد ( )
لا يوجد فن أدبي إلا إذا أظهرت الكلمات انحرافا ما عن الطريقة المباشرة غير الحساسة في التعبير عن الفكر وعندما تمثل هذه الانحرافات عالما من العلاقات، يختلف عن العالم العملي، عندئذ يستطيع الشاعر أن يمسك بشذرات من هذا العالم الفطري، فينميها ويحولها إلى أدب نستطيع من خلاله أن نحلل جماليات سرده.
الفصل الثاني: أساليب السرد وأنماطه ( )
تتعدد أنماط المقاربة الأسلوبية للكلمة الروائية ، أو للخطاب الروائي لتتخذ خمسة أشكال هي:
1- تحليل أدوار المؤلف في الرواية 2- وصف ألسني محايد للغة الرواية.
3- تحليل لغة الرواية لإبراز فردية المؤلف 4- الرواية جنس بلاغي يدرس.
5- اختيار العناصر المميزة لاتجاهات الراوي الفنية.
ولهذا، فإن التحليل التقني لأنماط السرد يصبح مدخلا مهما لاستكشاف الأساليب وتوضيح الأنماط السردية.
الفصل الثالث: سيميولوجيا النص السردي ( )
أفضت البحوث في الأبنية السردية إلى تصورات جديدة عن هذه الأبنية وتقنياتها التحليلية، حيث برز الطابع الدلالي الإشاري لها ؛ ولم تعد تقف عند سطح النص وتجري على عينات منه بدلا من تناول النص بأكمله، وذلك على أساس أن بنية السرد مستقلة عن الوسائل اللغوية التي تقدمها.

المزهر في علوم اللغة وأنواعها


المزهر في علوم اللغة وأنواعها
تأليف: جلال الدين السيوطي
 اهتم العرب بتراثهم اللغوي اهتماماً كبيراً, وقد بدأ هذا واضحاً في المؤلفات التي وضعوها, ولاسيما ما يتصل بدراسة القرآن وتفسيره, وكذا الحديث النبوي الشريف, وقد ترك لنا علماؤنا تراثاً لغوياً كبيراً ما زال بعضه مفقوداً وما زال قسم منه مخطوطاً ينتظر أن يرى النور على يدي الباحثين, ولم يقف الاهتمام عند القدماء فحسب بل تواصل حتى عصرنا هذا, فلا يزال يلقى الاهتمام نفسه و من ذلك الاهتمام هذا الكتاب الذي يبحث في: معرفة الصحيح ويقال له الثابت والمحفوظ, معرفة ما روي من اللغة ولم يصح ولم يثبت, معرفة المتواتر من الآحاد, معرفة المتواتر والآحاد, معرفة المرسل والنقطع, معرفة الأفراد, معرفة من تقبل روايته ومن ترد, معرفة طرق الأخذ والعمل, معرفة المصنوع, معرفة الفصيح, معرفة الضعيف والمنكر والمتروك من اللغات, معرفة الرديء والمذموم من اللغات, معرفة المطرود والشاذ, معرفة الحواشي والغرائب والشواذ والنوادر,معرفة المستعمل والمهمل, معرفة المفاريد, معرفة مختلف اللغة, معرفة تداخل وتوافق اللغات, معرفة المعرب, معرفة الألفاظ الإسلامية, معرفة المولد, خصائص اللغة, معرفة الاشتقاق والحقيقة والمجاز والمشترك اللفظي والأضداد والمترادف والاتباع والخاص والعام والمطلق والمقيد والمشجر والإبدال والقلب والأمثال والآباء والأمهات والأبناء والأخوة وما ورد بوجهين ومعرفة الملاحن والألغاز وفيتافقية العرب.
محتويات الكتاب :
النوع الأول معرفة الصحيح
النوع الثالث معرفة المتواتر والآحاد
النوع الرابع معرفة المرسل والمنقطع
النوع الخامس معرفة الأفراد
النوع السابع معرفة طرق الأخذ والتحمّل
النوع التاسع معرفة الفصيح
النوع العاشر معرفة الضعيف والمنكر والمتروك من اللغات
النوع الحادي عشر معرفة الرديء المذموم من اللغات
النوع الثاني عشر معرفة المطرد والشاذ
النوع الثالث عشر معرفة الحوشي والغرائب والشواذّ والنوادر
النوع الرابع عشر معرفة المستعمل والمهمل
النوع الخامس عشرمعرفة المفاريد
النوع السادس عشر معرفة مختلف اللغة
النوع السابع عشر معرفة تداخل اللغات
النوع التاسع عشر معرفة المعرَّب
النوع العشرون معرفة الألفاظ الإسلامية
النوع الحادي والعشرون معرفة المولد
النوع الثاني والعشرون معرفة خصائص اللغة
النوع الثالث والعشرون معرفة الاشتقاق
النوع الرابع والعشرون معرفة الحقيقة والمجاز
النوع الخامس والعشرون معرفة المشترك
النوع السادس والعشرون معرفة الأضداد هو نوع من المشترك.
النوع السابع والعشرون معرفة المترادف
النوع الثامن والعشرون معرفة الإتباع
النوع الثلاثون معرفة المطلق والمقيد
النوع الثاني والثلاثون معرفة الإبدال
النوع الثالث والثلاثون معرفة القلب
النوع الخامس والثلاثون معرفة الأمثال
النوع السادس والثلاثون معرفة الآباء والأمهات والأبناء والبنات والأخوة والأخوات والأذواء والذوات
النوع السابع والثلاثون معرفة ما ورد بوجهين بحيث يؤمن فيه التصحيف
النوع الثامن والثلاثون معرفة ما ورد بوجهين بحيث إذا قرأه الألثغ لا يعاب
النوع التاسع والثلاثون
تابع النوع التاسع والثلاثون
تابع النوع التاسع والثلاثون
تابع النوع التاسع والثلاثون النوع الحادي والأربعون معرفة آداب اللغوي
النوع الثاني الأربعون معرفة كتاب اللغة
النوع الثالث والأربعون معرفة التصحيف والتحريف
النوع الرابع والأربعون معرفة الطبقات والحفاظ والثقات والضعفاء
النوع الخامس والأربعون معرفة الأسماء والكُنى والألقاب
النوع السادس والأربعون معرفة المؤتلف والمختلف
النوع السابع والأربعون معرفة المُتفق والمفْترق فيه

المحاسبة الضريبية




المحاسبة الضريبية
دكتور
وفاء يحيى احمد حجازى
نبذة عن

منذ أقدم العصور والفرد في أي مجتمع مطالب بأن يقدم جزء من ماله لمن توكل إليه مهمة الإشراف على ألمجموعه مقابل العمل على تنظيمها و ألمحافظه على أفرادها وأموالها وهذا الجزء من المال هو ما يسمى بالضريبة ..

ومع تطور العصور أصبحت الدولة تقوم بهذا الإشراف وأصبح لزاما على الفرد المساهمة بجزء من ماله لمساعده الدولة للقيام بوظائفها.وكأن السائد في بداية الأمر أن حق الدولة في فرض الضريبة يقتصر على توفير الأموال اللازمة لتغطيه النفقات العامة التقليدية وتتمثل في الأمن والعدالة والدفاع وكذلك القيام بالمشاريع التي يعجز الأفراد عنها ومع تطور الفكر الحديث أصبح فرض الضريبة ضرورة لتدخل الدولة في النشاط الاقتصادي بكل ما يحتاج له من وسائل وأدوات لتحقيق أهداف المجتمع مما أتاح للدولة فرض الضريبة على أساس فكرة التكافل الاجتماعي .

وفي الفكر الإسلامي اختلف أهل العلم بين محرم تحريم مطلق واستدلوا في ذلك أن الضريبة لم تكن موجودة في عهد الرسول عليه السلام وخلفائه الراشدين وكذلك حرمة مال المسلم فلا يؤخذ منه غير الزكاة كما استدلوا بأحاديث منع العشور وذم المكوس .أما القائلون بالجواز بشروط يرون أموال الزكاة لا يجوز صرفها إلا في مصارفها الشرعية ولذلك يرون أن الضريبة مناسبة لصرفها في المصالح العامة للحياة المعاصرة وكذلك فرضها على الموسرين بشروط .
1- الضرورة الملحة للمال عند شح الموارد مع زوالها بزوال الحاجة.
2- التوزيع بالعدل.
3- الإنفاق في المصالح لا في الشهوات

4- إجماع أهل الشورى في الأمة على فرضها
ماهيه المحاسبة الضريبية ..
المحاسبة الضريبية هي فرع من فروع علم المحاسبة تقوم على الفرضيات والمبادئ نفسها ولكن تختلف عنها لكونها تتأثر بالقوانين والتعليمات الضريبية السارية في البلد.لذلك فالمحاسبة الضريبية تأخذ الوعاء الضريبي مقدر حسب إجراءات المحاسبة المالية وما يتلاءم معها وتعديله ليتلاءم مع الأنظمة السارية والمعمول بها ومن ثم تتبين العلاقة بين المحاسبة الضريبية والمحاسبة المالية بشكل عام أما علاقة المحاسبة الضريبية بالقانون فهي علاقة وطيدة حيث أن القوانين الضريبية هي المؤثرة على احتساب الضرائب أكثر من أي مبدأ محاسبي مقبول لذلك عندما تتعارض هذه المبادئ المحاسبية مع أي قانون ضريبي فيجب الأخذ بالقانون الضريبي ولو أدى ذلك إلى التضحية بمبدأ محاسبي ..
تعريف الضريبة وخصائصها.
تعرف الضريبة بأنها فريضة إلزامية ليست عقابيه يلزم الأفراد على أساسها بتحويل بعض الموارد الخاصة بهم للدولة جبر وبدون مقابل لتحقيق ما تسعى إليه الدولة من أهداف طبق لقواعد و معايير محددة .
أنواع الضرائب
يمكن تقسيم الضرائب حسب عدة معايير مختلفة إلى أنواع متعددة .فمن ذلك
1- من ناحية تحمل العبء الضريبي وطبق لهذا المعيار تنقسم الضرائب إلى .
أ‌- ضرائب مباشرة.
وهي الضريبة التي يتحملها المكلف مباشرة ولا يستطيع نقل عبئه إلى شخص آخر .مثل ضريبة الدخل على الأشخاص أو الشركات فأنهم يتحملونها مباشرة دون استطاعتهم نقل العبء إلى غيرهم .
ب‌- ضرائب غير مباشرة.
وهي عكس الضرائب المباشرة بمعنى أن المكلف يستطيع نقل عبئها إلى شخص آخر مثل ضرائب الجمارك التي ستكون من التكاليف عند تحديد الأسعار.
2- من ناحية مراعاتها لظروف الممول .
أ‌- ضرائب شخصية .
بمعنى أن الضرائب المفروضة تراعي أحوال المكلفين وظروفهم ولذالك يسمح بإعفاء وخصومات المكلفين لضمان مقابلة أعبائهم والتزاماتهم المعيشية .
ب‌- الضرائب العينية.
وهي عكس الضرائب الشخصية بمعنى أنها تفرض على الوعاء الضريبي بغض النظر عن المكلف وظروفه الاجتماعية .
3- من ناحية مدى تجميع عناصر الدخل أو معاملته كل على حدة .
أ‌- ضرائب نوعيه على الدخل متعددة .
ويقتضي إخضاع كل نوع من أنواع الدخل (دخل العمل ,دخل استثمار رأس المال ,أرباح الشركات ) إلى ضريبة خاصة بها لها سعر خاص
ب‌- الضريبة الموحدة على الدخل .
وفيها يتم تجميع عناصر الدخل بغض النظر عن مصادرها كوعاء واحد وإخضاعها لضريبة واحده .
التهرب الضريبي
للتهرب الضريبي أسباب منها .............
1- الغموض في النظام الضريبي فعدم الوضوح في القوانين والتعليمات و اللوائح قد يخلق بعض الثغرات التي يمكن استخدامها من جانب بعض الممولين .
2- قساوة النظام الضريبي وعدم مراعاة أحوال المكلفين قد يؤدي إلى معارضتها واتخاذ جميع السبل لتقليل ما يدفعونه لشعورهم بعدم توافر العدالة النسبية .
3- عدم قناعة الممولين بطريقة استخدام الحصيلة الضريبية من قبل القطاع العام .
4- ضآلة الجزاء على المتهربين من الضرائب .
أقسام التهرب الضريبي
1- التهرب المشروع (التجنب) ويكون ذلك باستغلال ثغرات النظام الضريبي بغرض تقليل الوعاء الخاضع للضريبة .
2- التهرب غير المشروع ويكون عن طريق الاحتيال وإخفاء حقائق كأن من الواجب إظهارها.
الازدواج الضريبي
يقصد بالازدواج الضريبي فرض ضريبتين أو أكثر على الوعاء نفسه .
أقسام الازدواج الضريبي
1- الازدواج الداخلي .وهو يعني فرض ضريبتين أو أكثر على الوعاء نفسه داخل الدولة الواحدة ومثل هذا يحدث عندما يكون للدولة ولايات ولكل ولاية نظام مالي مستقل كما هو الحال في الولايات المتحدة الأمريكية أو عن طريق إخضاع أنواع الدخل المتعددة التي سبق إخضاعها لضرائب نوعيه لضريبة موحده (ضريبة على الإيراد العام) وتمثل هاتان الحالتان في أمريكا نوع من أنواع الازدواج المقصود لتحقيق أهداف عامة .

2- الازدواج الخارجي.وهو يعني فرض ضريبتين أو أكثر على الوعاء نفسه بين دولتين مختلفتين مثل خضوع أرباح الشركات المختلطة المؤسسة في المملكة لضريبة دخل على حصة الأجانب في الأرباح طبق للتبعية الاقتصادية وخضوع الحصة نفسها للضرائب في الدول التي ينتمي لها الأجانب طبقا للتبعية السياسية فوجود مثل هذا الازدواج يؤدي بالأشخاص إلى تقويم أثاره على قراراتهم الاقتصادية سواء كانت قرارات عمل أو استثمار ولذلك فهو أداة بيد الدول يستخدم لتحقيق ما تصبو إليه كالحد من العمالة أو تشجيعها.
إجراءات العمل داخل الإدارة التنفيذية للضرائب وتبدأ كالتالي:
1- مرحلة تقديم الإقرار ودفع الضرائب طبق بهذا الإقرار بصوره مبدئية.
تحدد جميع الأنظمة الضريبية مواعيد تقديم الممولين لقراراتهم الضريبية بحيث لو تأخر احدهم عن تقديم إقراره في هذه المدة فأنه يكون عرضه لغرامات مالية تسمى غرامات تأخير ولذلك فأن إعداد الإقرارات الضريبية وتقديمه للإدارة التنفيذية يعدمن مسئولية الممول نفسه ولإعداد مثل هذه الإقرارات تؤخذ القوائم المالية المصدرة (قائمه الدخل والمركز المالي) وتعدل حسب متطلبات النظام الضريبي طبق لنماذج معينه يحددها النظام ليستخرج صافي الربح المقبول ضريبي والذي يقوم الممول على أساسه بحساب الضريبة ودفع المبلغ المستحق بصوره مؤقتة لحين الربط النهائي ويعطى في الغالب شهادة تبين أنه دفع مبلغ الضريبة مبدئيا ولعمل ذلك قد يكون الممول على درجه من الخبرة و الكفاءة بنظام الضرائب فيقوم بعمل الإقرار بنفسه أو قد يلجأ إلى أصحاب الخبرة في الموضوع مثل المحاسبين القانونيين ليقوموا بإعداد هذا الإقرار الضريبي لأن خبرتهم في الأنظمة الضريبية تمكنهم من معرفه ثغرات النظام ومن ثم الاستفادة منها بقدر الإمكان لصالح الممول وذلك لتجنب الضريبة بطرق مشروعه لا يعاقب عليها القانون الضريبي كما أن إعدادها من قبل المحاسب القانوني يضفي عليها بعض الثقة وقد يخلي مسئولية الممول تجاه الإدارة التنفيذية التي لها الحق في مطالبه المحاسب القانوني عن الأضرار الناتجة عن الإهمال في عمله حسب درجه التواطؤ بين المحاسب والممول .
2- فحص هذه الإقرارات من قبل الإدارة التنفيذية يقوم الفاحص الضريبي وهو موظف في الإدارة التنفيذية بملاحظه مدى تطبيق الأنظمة الضريبية من معدي الإقرارات ويعدل في هذه الإقرارات بما يتلاءم مع النظام الضريبي وعليه أن يتخذ الإجراءات التالية .
أ‌- الفحص المكتبي وذلك بمراجعة الإقرارات وتعديلها حسب ما يلزم تعديله .
ب‌- الفحص الميداني حيث يقوم بالاطلاع على النظام المحاسبي للمؤسسات والشركات للوقوف على مدى صحة هذه الدفاتر التي يجب أن تكون مكتوبة بلغة البلد.
3- مرحله تقدير الضريبة الواجبة (ربط الضريبة) يعد تقدير الوعاء الضريبي حسب الإجراءات السابقة تحسب الضريبة الواجبة الدفع والتي قد تختلف عن مبلغ الضريبة المدفوع من قبل الممولين عندما قدموا إقراراتهم الضريبية وفي الغالب يختلف مبلغ الضريبة المربوط بالزيادة عن المبلغ المدفوع عند تقديم الإقرار وبالتالي يوجب ذلك دفع غرامة تأخير يحددها النظام الضريبي عندما يتجاوز هذا الفرق قدر معين
بالإضافة إلى قيمه الفرق نفسه وكل ذلك من اجل حث الممولين على الدقة ومنع التلاعب هذا ويتم تبليغ الممول بالضرائب واجبة الدفع في مده معينه ويعطى مهله تخول له حق الاعتراض وإذا لم يعترض خلالها فتعتبر هذه الضريبة نهائيه وواجبة الدفع .

4- مرحله الاعتراض على تقدير الضريبة .تقسم هذه المرحلة إلى مرحلتين .
أ‌- مرحله قبول الاعتراض بصفه مبدئية ويكون الحكم المبدئي لهذه الهيئة القضائية قابل للاستئناف من كلا الطرفين في خلال فتره معينه وإلا أصبح حكم نهائي علما بأن تقدير لجنه الاعتراض يجب أن لايقل عن ما اقر به الممول في إقراره المقدم للإدارة التنفيذية للضرائب .
ب‌- مرحله الاستئناف يحق للممول أو الإدارة التنفيذية استئناف قرار الهيئة القضائية السابق ولكن بعد إلزام الممول بدفع الضريبة المستحقة كشرط أساسي لقبول استئنافه حتى لا يكون الاستئناف وسيله للمماطلة هذا و يعتبر إقرار الهيئة الاستئنافية واجب النفاذ ولا مجال للاستئناف ويتعين دفع الضرائب المستحقة طبق لهذا التقرير النهائي .
الإدارة التنفيذية للضرائب في المملكة العربيه السعوديه.
الجهاز الإداري الذي يتولى تحصيل الضرائب هو مصلحة الزكاة والدخل .ومن مهام مصلحة الزكاة والدخل تنفيذ المراسيم الملكية والقرارات الوزارية الصادرة في مجال الضرائب وإصدار التعاميم و الإرشادات لكيفية تنفيذ هذه المراسيم والقرارات وفي حالة وجود لبس في تطبيق إحدى مواد النظام الضريبي فالمرجع للتفسير والإيضاح هو معالي وزير المالية والاقتصاد الوطني وقد اخذ النظام السعودي بحق المكلف في الاعتراض حتى لا يتاح المجال لموظفي المصلحة في التعسف عند ممارستهم لصلاحياتهم في تحديد الضريبة وهناك خمس لجأن للاعتراض .ثلاث منها في الرياض واثنتان في جده والدمام .أما ما يتعلق بالاستئناف فهناك لجنه استئناف ضريبي في الرياض ويصدر قرار من معالي وزير المالية بتشكيل هذه اللجان
الازدواج والتهرب الضريبي
نص النظام في المملكة على منع الازدواج الداخلي أما الازدواج الخارجي فهو متروك للاتفاقيات مع الدول .
أما التهرب فإذ اثبت وجود تهرب غير مشروع من قبل المكلف فأنه يعاقب بغرامة تعادل 25% من قيمة المبلغ المهرب بالإضافة إلى نفس المبلغ المهرب .
الغرامة عن عدم تقديم الإقرار الضريبي
تفرض غرامة عدم تقديم الإقرار في الحالات التالية ..
1- عدم تقديم الإقرار خلال 120 يوم من تاريخ نهاية السنة المالية
2- عدم تقديم الإقرار طبق النموذج المعتمد من المصلحة حتى ولو قدم في الموعد النظامي .
3- عدم تسديد الضريبة المستحقة بموجب الإقرار حتى ولو قدم في الموعد النظامي ووفق للنموذج المعتمد من المصلحة .
4- عدم إشعار المصلحة وتقديم الإقرار الضريبي في حالة التوقف عن مزاولة النشاط والسداد بموجبه عن الفترة الضريبية القصيرة و التي تنتهي بتاريخ توقفه عن مزاولة النشاط وذلك خلال 60 يوم من تاريخ التوقف .
*في حالة عدم تقديم الإقرار في الموعد المحدد تحصل الأعلى من الغرامتين في البديلين التاليتين .
1- البديل الأول تحصل غرامة 1% من إجمالي إيرادات المكلف على أن لا تتجاوز 20000 ألف ريال .
2- البديل الثاني تحصل غرامة حسب النسب التالية ..
* 5% من الضريبة غير المسددة إذا لم يتجاوز التأخير 30 يوم من الموعد النظامي .
*10% من الضريبة غير المسددة إذا زاد التأخير على 30 يوم ولم يتجاوز 90 يوم من الموعد النهائي .
*20% من الضريبة غير المسددة إذا زاد التأخير على 90 يوم ولم يتجاوز 365 يوم من الموعد النظامي .
*25% من الضريبة غير المسددة إذا زاد التأخير على 365 يوم من الموعد النظامي .
×× تعني كلمة الضريبة غير المسددة الفرق بين ما سدد المكلف في الموعد النظامي والضريبة مستحقة السداد بموجب أحكام النظام والتي تشمل التعديلات التي تجريها المصلحة وتجعل مبلغ الضريبة نهائي .
غرامة الغش.
غرامة الغش هي التي تفرض بواقع 25% على فرق الضريبة الناتجة عن تقديم المكلف أو محاسبه القانوني معلومات غير حقيقية أو الغش بقصد التهرب من الضريبة في الحالات التالية .
1- تقديم دفاتر أو حسابات أو مستندات غير حقيقية
2- تقديم فواتير أو وثائق مزوره أو مصطنعه بقصد تقليل الأرباح أو زيادة الخسارة . 3- إتلاف أو إخفاء دفاتر أو عدم الإفصاح عن بعض الأنشطة التي يقوم بها المكلف

علم النفس الجنائى


علم النفس الجنائى
دكتور محمد شحاته ربيع 
دكتور جمعة سيد يوسف 
دكتور معتز سيد عبدالله 

ظهر علم النفس الجنائي كفرع تطبيقي لعلم شذوذ النفس وأخذ يدرس أصل الجريمة وطبيعتها باعتبارها نوعا من السلوك المنحرف المضاد للمجتمع،كما اهتم بدراسة شخصية المجرم من حيث تكوين شخصيته والأسباب التي تدفعه إلى الإجرام،
كما اهتم هذا العلم بأنجح الوسائل في علاج المجرم وإصلاحه وملاءمة العقوبة لشخصيته والجريمة التي ارتكبها.
ويمكن تلخيص اهتمامات علم النفس الجنائي في النواحي التالية:
اكتشاف الجريمة وتحديد المجرم على أساس علمي إنساني يحقق العدالة والرحمة.
دراسة السلوك الإجرامي من حيث أسبابه ودوافعه الشعورية واللا شعورية مما يساعد على فهم شخصية المجرم ووضع العقاب والعلاج المناسب.
دراسة الظروف والعوامل الموضوعية التي تهيئ للجريمة وتساعد عليها.
تصنيف المجرمين طبقا لأعمارهم وجرائمهم وحالاتهم النفسية والعقلية بقصد تحديد أنواع الرعاية والإصلاح بالنسبة لكل منهم.
دراسة شخصية الشهود ورجال القضاء ومنفذي القانون.
تتبع المجرم بالدراسة والرعاية بعد انتهاء مدة العقوبة حتى لا يعود للجريمة مرة أخرى.

علم النفس الجنائى    من: هنا او هنا  او هنا